Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
اخبار منوعة

نظام «باتريوت» أميركي أسقط الطائرة العسكرية الروسية الأسبوع الماضي

ننقل لكم في موقع كتاكيت موضوع (نظام «باتريوت» أميركي أسقط الطائرة العسكرية الروسية الأسبوع الماضي )
نتمنى لكم الفائدة ونشكر المصدر الأصلي على النشر.

الرئيس الأوكراني يقيل القائد العام للجيش… لكنه يُجبَر على التراجع بضغط من واشنطن ولندن

العلاقات بين الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي والقائد العام للقوات المسلحة فاليري سالوشني يشوبها التوتر منذ أسابيع بسبب إخفاق الهجوم المضاد الذي شنّته أوكرانيا ضد روسيا، والذي لم يتمخض عنه مكاسب كبرى على الجبهة. إلا أن مستشاري الرئيس وقادة عسكريين حاولوا تقديم صورة مغايرة أكثر إيجابية، وهذا ما اتهمهم به زيلينسكي قبل أيام، مطالباً من سالوشني تقديم استقالته، حسب تقارير إعلامية غربية.

ونقلت صحيفة «التايمز» البريطانية عن ضباط رفيعي المستوى، أنه تم استدعاء سالوشني من أجل اجتماع شخصي مع زيلينسكي الاثنين. وأخطر هناك المستشارين الرئاسيين أن تقييمهم للوضع العسكري كان أكثر إيجابية مما كان يحدث بالفعل، وطُلب من سالوشني الاستقالة، لكنه رفض، كما رفض آخرون تولي المنصب؛ مما اضطر زيلينسكي إلى التراجع.

رئيس الوزراء البريطاني ريشي سوناك خلال اجتماعه بالرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي في كييف الأسبوع الماضي (إ.ب.أ)

وجاء في التقرير، أنه عندما رفض سالوشني، قال زيلينسكي إنه سيوقع مرسوماً بإقالته. وأضاف التقرير، أنه بعد أن رفض الخلفاء المحتملون تولي منصب القائد العام للقوات المسلحة، اضطر زيلينسكي إلى التراجع عن قرار الإقالة واستمرار سالوشني (50 عاماً)، في منصبه في الوقت الحالي. كما أفادت «التايمز» بأن زيلينسكي اضطر إلى التراجع عن هذا القرار تحت ضغط من أمريكا وبريطانيا، ومسؤولين عسكريين رفيعي المستوى.

من جهة أخرى، أفاد مسؤولون من البلدين، الأربعاء، بتبادل قصف جوي خلال الليل بين روسيا وأوكرانيا. وأفادت تقارير صباح الأربعاء، بأن القصف الأوكراني بالمسيّرات طال منشأة نفطية في شمال غرب مدينة سانت بطرسبرغ الروسية، التي تبعد ألف كيلومتر. وقال موقع «فونتانكا» الإلكتروني الإقليمي، كما نقلت عنه الوكالة الألمانية: «بعد الانفجار، اشتعلت النيران في ثلاثة صهاريج فارغة» وأُخمِد الحريق سريعاً. وأضاف الموقع، أن مباني أخرى ومركبات تضررت أيضاً. وتردد أن مقطع فيديو من كاميرات المراقبة من محطة حافلات قريب أظهر لحظة ارتطام الطائرة المسيّرة.

ولم يعلق الجيش الروسي بعد على الهجوم، ولكن في الوقت نفسه قال: إنه جرى صد هجوم بطائرة مسيّرة على منطقة بسكوف الروسية المجاورة الواقعة إلى الشمال الغربي.

Russia’s Defense Minister Sergei Shoigu meets with President Vladimir Putin after a flag-raising ceremony for the Admiral Golovko frigate joining the Russian Navy Fleet at a shipyard in Saint Petersburg, Russia, December 25, 2023. (Sputnik/Alexei Danichev/Pool via Reuters)

وبحسب التقارير، قُصفت المسيّرة بنظام دفاع جوي «إس – 400» فوق سانت بطرسبرغ. ورغم ذلك تحطمت المسيّرة فوق المنشأة النفطية بعد نصف ساعة لاحقة، بحسب التقارير.

وأكدت إدارة المدينة الحادث فيما بعد، ولكن المكتب الإعلامي أشار إلى أنه لم تقع إصابات أو أضرار.

وتتعرّض أوكرانيا لقصف جوي متواصل من القوات الروسية منذ قرابة عامين وهي تناشد حلفاءها الغربيين تعزيز منظوماتها الدفاعية. وفي الأشهر الأخيرة، كثّفت أوكرانيا هجماتها بمسيّرات على الأراضي الروسية مستهدفة خصوصاً مناطق حدودية، لكن أيضاً العاصمة موسكو ومدينة سانت بطرسبرغ في شمال البلاد.

خدمات الطوارئ الأوكرانية خلال هجوم بالمسيّرات على ابنية في كييف (إ.ب.أ)

وقال رئيس بلدية غورليفكا في دونيتسك، إحدى المناطق الأوكرانية التي ضمتها روسيا: إن مدنيَين قتلا وأُصيب آخر في هجوم بمسيّرة أوكرانية. وأفاد إيفان بريخودكو، الموالي لموسكو، على «تلغرام»: «بسبب قصف جوي للقوات الأوكرانية بطائرة مسيّرة على الطريق بين غورليفكا ودونيتسك، قُتل مدنيان وأصيب آخر».

وقالت وزارة الدفاع الروسية في بيان نُشر على موقعها الإلكتروني: إن دفاعاتها الجوية دمّرت مسيّرة أوكرانية فوق منطقة بسكوف.

من جهتها، أعلنت أوكرانيا، أن القوات الروسية شنّت هجوماً بـ20 مسيّرة وثلاثة صواريخ خلال الليل وأن منظومات الدفاع الجوي أسقطت أكثر من 12 طائرة من دون طيار.

خدمات الطوارئ الأوكرانية خلال هجوم بالمسيّرات على ابنية في كييف (إ.ب.أ)

وأوضح سلاح الجو الأوكراني، أن روسيا أطلقت 20 مسيّرة إيرانية الصنع على أوكرانيا وثلاثة صواريخ باليستية. وأضاف، أن الدفاعات الجوية وخصوصاً في المناطق الجنوبية والشرقية على الجبهة، أسقطت المسيّرات، من دون ذكر الصواريخ.

وقالت السلطات في منطقة خاركيف (شرق) الحدودية مع روسيا: إن متجر سوبرماركت ومنازل تضرّرت في الهجوم الذي أسفر عن إصابة ثلاثة أشخاص. وأفاد مسؤولون، بأن شخصاً أصيب أيضاً في منطقة ميكولاييف (جنوب). وقال الرئيس فولوديمير زيلينسكي: إن استعادة السيطرة على المجال الجوي لأوكرانيا هذا العام هي أولوية لإحراز تقدم على الجبهة.

كما أعلنت أوكرانيا، الثلاثاء، أنها شنّت هجوماً سيبرانياً أخرج الخادم الإلكتروني لوزارة الدفاع الروسية عن العمل وعطّل مؤقتاً التبادل الداخلي للمعلومات. وجاء في بيان للاستخبارات العسكرية الأوكرانية، أن العملية «عطّلت خادم الاتصالات الخاص بوزارة الدفاع الروسية»، معلنة مسؤوليتها عنها. وتعذّر على وكالة الصحافة الفرنسية التحقّق من صحّة هذه المعلومات، علماً بأن موسكو لم تصدر إلى الآن أي رد فعل.

وقالت الاستخبارات العسكرية الأوكرانية: إن «الهجوم السيبراني قطع تبادل المعلومات بين وحدات وزارة الدفاع الروسية التي كانت تستخدم الخادم المشار إليه والموجود في موسكو».

وأشارت إلى أن العملية «مستمرة».

توازياً، أفادت السلطات الروسية، الثلاثاء، بأن عطلاً طال مواقع إلكترونية عدة في البلاد سببه «مشكلة فنية». ولم يُشَر إلى الموقع الإلكتروني لوزارة الدفاع الروسية، وما من مؤشر يدل على وجود رابط بين ما أعلنته الاستخبارات العسكرية الأوكرانية والعطل الذي أفادت به السلطات الروسية. وأكدت وزارة التنمية الرقمية في بيان، أن العطل «المتعلّق بالبنية التحتية لنظام أسماء النطاقات (DNSSEC)» قد تم إصلاحه مساء. لكن الوزارة لفتت إلى «اضطرابات» للخدمة قد تستمر «لبعض الوقت». وتم الإبلاغ عن أعطال في منطقة موسكو وأيضا في سان بطرسبرغ ونوفوسيبيرسك وجمهورية تتارستان، وفقا لوكالة ريا نوفوستي الحكومية.


موقع كتاكيت موقع منوع ننقل به أخبار ومعلومات مفيدة للمستخدم العربي. والمصدر الأصلي هو المعني بكل ما ورد في مقال نظام «باتريوت» أميركي أسقط الطائرة العسكرية الروسية الأسبوع الماضي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى