Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
اخبار منوعة

للحفاظ على ولائهم… كيم جونغ أون «يمنح سيارات وساعات فاخرة» لبعض المسؤولين

ننقل لكم في موقع كتاكيت موضوع (للحفاظ على ولائهم… كيم جونغ أون «يمنح سيارات وساعات فاخرة» لبعض المسؤولين )
نتمنى لكم الفائدة ونشكر المصدر الأصلي على النشر.

قالت كوريا الجنوبية إن كيم جونغ أون، زعيم كوريا الشمالية، يقوم بتوزيع السيارات الفاخرة والساعات لمكافأة المسؤولين المفضلين لديه، وفقاً لصحيفة «التليغراف».

ويشير منح الهدايا الفخمة في بلد يعاني من الفقر وسوء التغذية المزمن إلى أن كيم ربما يحاول ضمان ولاء النخبة في النظام.

وقالت وزارة الوحدة في كوريا الجنوبية هذا الأسبوع، حسبما نقلت وكالة أنباء «يونهاب»، «يقدم كيم سيارات فاخرة كهدايا للمسؤولين الذين يفضلهم بشكل خاص أو أولئك الذين حققوا إنجازات معينة في المجال العسكري».

وتابعت «كما أنه يوزع الساعات السويسرية مثل (أوميغا) أو أحدث الأجهزة الإلكترونية في المناسبات التي تحيي ذكرى أعياد ميلاد عائلة كيم أو اجتماع مؤتمر الحزب».

ووفقاً لمسؤولين في سيول، فإن أسرة كيم الحاكمة أصبحت الآن أقل تردداً في التباهي بثروتها وممتلكاتها الباهظة الثمن في مواجهة السكان الذين يكافحون من أجل الحصول على الغذاء والرعاية الصحية الأساسيين.

وتم حظر صادرات السلع الفاخرة إلى كوريا الشمالية بموجب قرار مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة لعام 2006 الذي يهدف إلى كبح برنامج الأسلحة النووية والصواريخ للنظام المنبوذ.

ومع ذلك، لا تزال عائلة كيم والطبقات الحاكمة تجد طرقًا للحصول على سيارات ليموزين وحقائب فاخرة ونبيذ فرنسي باهظ الثمن تبلغ قيمتها مجتمعة ملايين الدولارات.

وكثيرا ما يظهر كيم وزوجته ري سول جو في صور وسائل الإعلام الحكومية وهما يرتديان ساعات فاخرة.

الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون برفقة زوجته (رويترز)

وفي سبتمبر (أيلول)، شوهدت شقيقة كيم، يو جونغ، وهي تحمل حقيبة جلدية سوداء، يُفترض أنها من علامة تجارية فرنسية فاخرة، خلال زيارة الزعيم إلى روسيا، حسبما ذكرت «يونهاب».

وفي عام 2019، كشف تحقيق أجراه مركز دراسات الدفاع المتقدمة ومقره الولايات المتحدة وصحيفة «نيويورك تايمز» عن كيفية وصول البضائع الغربية الراقية إلى بيونغ يانغ من خلال نظام معقد من عمليات نقل الموانئ والشحن السري في البحار وشركات غامضة.

وقال مسؤول بوزارة التوحيد الكورية إن حجم البضائع التي يتم تهريبها إلى البلاد يرتفع مرة أخرى بعد إغلاق الحدود بسبب وباء «كورونا»، نقلاً عن مصادر استخباراتية بالإضافة إلى معلومات من المنشقين الكوريين الشماليين.

وأفاد المسؤول بأنه يبدو أن الأسرة الحاكمة «تتباهى بسلعها الفاخرة دون الاهتمام بأعين الجمهور».


موقع كتاكيت موقع منوع ننقل به أخبار ومعلومات مفيدة للمستخدم العربي. والمصدر الأصلي هو المعني بكل ما ورد في مقال للحفاظ على ولائهم… كيم جونغ أون «يمنح سيارات وساعات فاخرة» لبعض المسؤولين

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى