Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
اخبار منوعة

دفاعنا أمام الهلال «طبيعي».. هل تريدون أن نستقبل 6 أهداف؟

ننقل لكم في موقع كتاكيت موضوع (دفاعنا أمام الهلال «طبيعي».. هل تريدون أن نستقبل 6 أهداف؟ )
نتمنى لكم الفائدة ونشكر المصدر الأصلي على النشر.

كأس الملك: الجبلين يحلم بـ«مفاجأة» تاريخية أمام الهلال «البطل»

يدشن فريق الهلال «حامل اللقب» مشواره في بطولة كأس الملك، وذلك عندما يحل ضيفاً على نظيره الجبلين في ملعب مدينة الأمير عبد العزيز بن مساعد الرياضية بحائل ضمن مباريات الدور 32 من البطولة.

ويدخل الهلال مباراته بعد فترة محبطة عاشها النادي وأنصاره إثر تعادله أمام نافباخور الأوزبكي في دوري أبطال آسيا ثم أمام ضمك محلياً ليخسر صدارة ترتيب الدوري السعودي للمحترفين.

وتميل الكفة فنياً لصالح فريق الهلال، الذي يتفوق في إمكاناته على صاحب الأرض «الجبلين» القادم من دوري الدرجة الأولى، إلا أن تذبذب مستويات الفريق في المباريات الأخيرة بدا مربكاً لأنصار النادي العاصمي، إذ طالبوا بإقالة المدرب البرتغالي خيسوس.

ولم يظهر الهلال حتى مع انتصاراته مقنعاً لأنصاره ومحبيه، إذ بدا خط دفاعه مكشوفاً أمام مهاجمي الفرق المنافسة رغم البراعة التي يظهرها الحارس الدولي المغربي ياسين بونو، الذي يقف سداً منيعاً أمام كثير من الهجمات.

ميودراج جيموفيتش أحد أبرز الأسماء الهجومية في فريق الجبلين (نادي الجبلين)

ولن يقبل أنصار الأزرق العاصمي أي تعثر جديد، خاصة في بطولة تقام مبارياتها بنظام خروج المغلوب، إذ لا مجال للتعويض، فالخسارة ستكلف توديع البطولة مبكراً.

ولم تتضح ملامح التشكيلة التي سيخوض بها البرتغالي خيسوس اللقاء، وهل سيعمد لإراحة بعض الأسماء، خاصة مع توالي المباريات، وهو الأمر الذي أشار إليه المدرب في المؤتمر الصحافي الأخير، إلا أن الهلال يملك أسماء مميزة على الصعيد الأساسي وحتى البدلاء.

من جانبه، يحاول الجبلين تحقيق مفاجأة مبكرة في البطولة واستغلال إقامة المباراة على أرضه، ويضم الفريق عناصر لها خبرة في ملاعب كرة القدم، إذ يحضر الدولي الأردني يزيد أبو ليلى، والهولندي محمد رايحي، الذي يملك خبرة مع فريق الباطن، وكذلك المهاجم الصربي ميودراج جيموفيتش.

ويحل الجبلين في المركز الخامس في لائحة ترتيب دوري الدرجة الأولى، إذ يملك 13 نقطة حققها من خلال انتصاره في أربع مباريات وتعادله في مواجهة وخسارته في لقاء وحيد فقط.

وفي مدينة جدة، يلتقي أحد بنظيره النصر في مواجهة تم نقلها من المدينة المنورة إلى ملعب الأمير عبد الله الفيصل بمدينة جدة، وذلك لعدم جاهزية الملعب في المدينة لاستضافة المواجهة والمتوقع أن تشهد حضوراً جماهيرياً كبيراً.

ويدخل النصر المباراة وسط أجواء مثالية للفريق الذي يتولى قيادته البرتغالي لويس كاسترو، الذي نجح معه في تجاوز عثرات البداية، وبات يقدم مستويات مميزة في الدوري السعودي للمحترفين، وحتى في بطولة دوري أبطال آسيا التي عاد من مباراته الأولى بانتصار تاريخي أمام بيرسبوليس الإيراني.

ويتطلع النصر للمنافسة الجادة على البطولات كافة وسط فريق مدجج بالنجوم يتولى قيادته النجم الأسطوري كريستيانو رونالدو، الذي بات رقماً صعباً في الخريطة الصفراء وهدافاً كبيراً في المباريات الأخيرة.

ويتطلع الأصفر العاصمي إلى تجاوز نظيره أحد والمُضي قدماً في البطولة التي يبحث عن تحقيق لقبها منذ سنوات طويلة، ورغم وصوله النهائي لأكثر من مرة لم ينجح في ذلك.

أما فريق أحد القادم من دوري الدرجة الأولى، فيتطلع لتحقيق مفاجأة في البطولة رغم الوضع الفني غير المطمئن للفريق على صعيد نتائجه إذ خسر في خمس مباريات متتالية من أصل ست مباريات.

وكان أحد قد عزز صفوفه بعدد من الصفقات المميزة في سوق الانتقالات الصيفية كان آخرها التعاقد مع الجزائري رياض بودبوز، الذي كان في صفوف النادي الأهلي وشارك معه مطلع الموسم الحالي، بالإضافة إلى معتز هوساوي.

ويستقبل النجمة نظيره الرائد على ملعب التعليم في مدينة عنيزة في مواجهة يبحث معها صاحب الأرض لاستعادة أمجاده التاريخية بعدما غاب عن المشهد لسنوات طويلة قبل عودته مجدداً لدوري الدرجة الأولى.

ويدخل النجمة المباراة باحثاً عن إسقاط ضيفه الرائد رغم الصعوبات التي يعانيها الفريقان على صعيد النتائج، إذ يحتل النجمة المركز الثالث عشر في لائحة الترتيب.

أما الرائد فيتطلع لغسل أحزانه في الدوري السعودي للمحترفين بتحقيق نتيجة مثالية والعبور نحو الدور القادم من بطولة كأس الملك، إذ ودع الرائد البطولة في نسختها الماضية مبكراً من الدور الأول.

ويخوض الرائد هذه المباراة بعد خسارته أمام غريمه التقليدي التعاون في الدوري السعودي للمحترفين، ورغم الأسماء التي يملكها الفريق فإن الرائد لا يزال حتى الآن بعيداً عن المستويات المميزة والنتائج الإيجابية.

ويستضيف فريق ضمك نظيره القيصومة على ملعب النادي في مدينة خميس مشيط، في مواجهة يسعى معها صاحب الأرض لتعويض إخفاقاته المتتالية في الدوري السعودي للمحترفين. ولم يتذوق فريق ضمك طعم الانتصار حتى الآن في الدوري، إذ تعادل في أربع مباريات وخسر مواجهتين، ويحاول تحقيق الفوز الأول حينما يستضيف القيصومة للعبور نحو دور الـ16.

أما القيصومة القادم من دوري الدرجة الأولى فيبدو أنه يعيش أوضاعاً فنية صعبة، إذ خسر أربع مباريات ويحضر في المركز قبل الأخير، إلا أنه يتطلع للظفر ببطاقة العبور نحو الدور المقبل من البطولة.


موقع كتاكيت موقع منوع ننقل به أخبار ومعلومات مفيدة للمستخدم العربي. والمصدر الأصلي هو المعني بكل ما ورد في مقال دفاعنا أمام الهلال «طبيعي».. هل تريدون أن نستقبل 6 أهداف؟

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى