Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
اخبار منوعة

تيباس كذب علينا… ونيغريرا يستحق أكثر من 4000 يورو!

ننقل لكم في موقع كتاكيت موضوع (تيباس كذب علينا… ونيغريرا يستحق أكثر من 4000 يورو! )
نتمنى لكم الفائدة ونشكر المصدر الأصلي على النشر.

مصطفى محمد… من إعارات بالجملة إلى المنافسة على هداف الدوري الفرنسي

أن يتربع النجم كيليان مبابي على صدارة ترتيب هدافي الدوري الفرنسي لكرة القدم أمر طبيعي، لكن وجود المصري مصطفى محمد في المركز الثاني بعد إعارات بالجملة أوصله إلى موقع أساسي مع نادي نانت، يشكّل نقطة مضيئة في مسيرة مهاجم منتخب «الفراعنة».

وبحسب «وكالة الصحافة الفرنسية»، كان محمد الذي يتم عامه السادس والعشرين في نوفمبر (تشرين الثاني) المقبل، على وشك الرحيل من نانت والعودة إلى الدوري التركي، بعد أن قضى الموسم الماضي معاراً من غلطة سراي التركي لفريق غرب فرنسا، إلا أن الأخير فعّل بند الشراء البالغ 5.7 مليون يورو (6 ملايين دولار) في اليوم الأخير من باب الانتقالات.

بعد تسجيله 8 أهداف في 36 مباراة بالدوري الفرنسي، احتاج محمد لسبع مباريات فقط كي يهز الشباك 5 مرات في انطلاقة الموسم الحالي، بينها ركلة حرة رائعة أمام لوريان الشهر الماضي، فارضاً نفسه نجماً للفريق الأصفر وخياراً أساسياً للمدرب بيير أريستوي.

علّق على هدفه: «النجاح لا يتحقق بسهولة أو بالصدفة، كل شيء بالتدريب والعمل. بعد كل مران، أتدرب على تسديد الكرات الثابتة وركلات الجزاء».

لكن رحلة المهاجم الصلب البنية لم تكن سهلة، وقبل أن يصنع لنفسه اسماً مع عملاق القاهرة الزمالك ومنتخب بلاده، مرّ بمسيرة لم تخلُ من الصعوبة.

كان يحيى فارس، رئيس نادي البطل الأولمبي الذي يلعب ضمن القسم الرابع حالياً، ومدرب الناشئين بنادي وادي دجلة سابقاً، من أوائل المدربين الذين اكتشفوا موهبة مصطفى في وقت مبكر.

يقول فارس لـ«وكالة الصحافة الفرنسية»، «في عام 2008 انضمّ مصطفى لوادي دجلة وهو في سن الحادية عشرة، بعد أن بدأ مشواره في مدرسة الكرة بنادي مزارع دينا. منذ البداية لفت انتباه الجميع بقدرته على اللعب في كل مراكز الهجوم، وكان يجيد اللعب ظهيراً أيمن أيضاً».

شارك محمد مع فريق مدرسة الكرة بوادي دجلة عام 2010 في بطولة ودية بإسبانيا، ضمّت ناديي أياكس الهولندي وسانتوس البرازيلي وغيرهما، «لفت مصطفى الأنظار بموهبته الكبيرة، وتوقعنا له الاحتراف رغم أن عمره لم يتجاوز الـ 12 عاماً وقتها».

ترك مصطفى محمد وادي دجلة في 2013 والتحق بناشئي الزمالك «آنذاك كان هناك الكثير من التغييرات في قطاع الناشئين ورحل محمد مجاناً. عرفت لاحقاً أنه خاض اختبارات الناشئين في الزمالك وانضم له على الفور».

كادت مسيرة محمد في الزمالك تنتهي قبل بدايتها.

أراد كل من مدير قطاع الناشئين وقتها أحمد حسام (ميدو) ومدرب فريق تحت 18 سنة مدحت عبد الهادي إشراكه في مركز الظهير الأيمن، إلا أن اللاعب رفض الأمر وكاد يرحل لولا تدخل بعض المدربين بالقطاع، حتى اقتنع الثنائي ميدو وعبد الهادي، فأصبح محمد هدافاً لفريقه.

لكن الأمور لم تسر بالشكل الذي حلم به مصطفى مرة أخرى.

قام ميدو بتصعيده للفريق الأول عام 2016 أثناء تدريبه للزمالك، دون أن يحصل على أي فرصة للمشاركة، وبنهاية الموسم قررت الإدارة إعارته للداخلية حتى يحصل على فرصته.

سجّل «أناكوندا»، كما يحب محمد أن يُطلق عليه، 4 أهداف في 17 مباراة مع الداخلية في موسم 2017 قبل أن يعود للزمالك، لكن إدارة النادي أعارته من جديد، وهذه المرة إلى نادي طنطا.

مصطفى محمد في المركز الثاني بترتيب هدافي الدوري الفرنسي (أ.ف.ب)

يروي خالد عيد، نجم غزل المحلة القديم ومدرب طنطا آنذاك لـ«الصحافة الفرنسية»: «منذ حضوره إلى طنطا كان واضحاً أنه يرغب في تقديم كل شيء. اتفقنا على أن يخوض تدريبات منفردة عقب مران الفريق، وتحديداً على ضربات الرأس والمواقف داخل منطقة الجزاء».

مع طنطا، سجل محمد 6 أهداف في 23 مباراة.

يضيف عيد: «لم يتجاوز عمره العشرين، لكن الجميع كان يتنبأ له بالتألق، بل وبدأ البعض يشبهه بمحمد صلاح الذي كان يتألق في موسمه الأول مع ليفربول وقتها. لكنه تعرض لإصابة قوية في وقت كنا ننتظر منه المزيد».

أصيب في فبراير (شباط) 2018 في الركبة وابتعد حتى نهاية الموسم.

عاد إلى الزمالك، وخرج معاراً مرة أخرى، وهذه المرة إلى طلائع الجيش. بدا تطوّره لافتاً هذه المرة، مع 12 هدفاً وصناعة خمسة في 29 مباراة مع الفريق العسكري، فعاد إلى الزمالك مرة أخرى في يوليو (تموز) 2019.

سجّل محمد هدفاً في مباراته الأولى مع الزمالك بدوري أبطال أفريقيا، قاد الفريق الأبيض لنهائي نسخة 2019-2020 التي خسرها أمام غريمه التقليدي الأهلي في المباراة التي أطلق عليها «نهائي القرن».

سجل محمد 17 هدفاً في كل المسابقات بموسمه الأول مع الفريق القاهري، وبدأت العروض الأوروبية تنهال عليه، خصوصاً بعد تألقه في كأس الأمم الأفريقية تحت 23 سنة التي استضافتها مصر وتوجت بلقبها في نوفمبر 2019.

للمرة الأولى، ترك محمد الدوري المصري في فبراير 2021، نحو غلطة سراي على سبيل الإعارة مقابل مليوني دولار، مع بند أحقية شراء للنادي التركي مقابل 4 ملايين دولار.

بعد أن سجل 9 أهداف، فعّل غلطة سراي بند الشراء واستمر معه لموسم آخر، سجل خلاله 8 أهداف وصنع 5 في مختلف المسابقات، قبل رحلته الفرنسية الواعدة، علماً بأنه يواجه راهناً إيقافاً صارماً بعد طرده إثر انفعاله المبالغ فيه خلال الخسارة الأخيرة على أرض رين والتي وضعت نانت في المركز الثالث عشر.


موقع كتاكيت موقع منوع ننقل به أخبار ومعلومات مفيدة للمستخدم العربي. والمصدر الأصلي هو المعني بكل ما ورد في مقال تيباس كذب علينا… ونيغريرا يستحق أكثر من 4000 يورو!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى