Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
اخبار منوعة

إطارات دون هواء… طُورت بالتعاون مع «ناسا»

ننقل لكم في موقع كتاكيت موضوع (إطارات دون هواء… طُورت بالتعاون مع «ناسا» )
نتمنى لكم الفائدة ونشكر المصدر الأصلي على النشر.

ربما تكون إطارات الدراجات أقل من شهد تطوراً تقنياً على مدار العقود الماضية وخاصة من حيث التصميم، لكن ابتكارا حديثا قد يغير هذا المسار وربما يؤكد المثل القائل «إعادة اختراع العجلة».

فقد أعلنت شركة «Smart Tire» الأميركية وبالشراكة مع وكالة «ناسا» عن نموذج جديد للإطارات الخالية من الهواء، يستخدم بشكل مبتكر مواد لديها قدرة على تذكر شكله الأصلي عند تعرضه للضغط!

يتضمن الإطار الجديد سلكاً مصنوعاً من مادة «النيتينول» (NiTinol) وهي سبيكة من النيكل والتيتانيوم (ميتل)

ما الجديد؟

على عكس العديد من الإطارات التقليدية الخالية من الهواء التي غالباً ما تأتي على حساب راحة الراكب وتُنتقد بسبب صلابتها ومقاومتها للدوران والحاجة إلى المزيد من الجهد عند استخدام الدواسات، يوجد داخل الإطار الجديد الذي يسمى «ميتل»(Metl) سلك ملفوف يشبه في تصميمه الإطار المطاول.

هذا السلك مصنوع من مادة «النيتينول»(NiTinol) وهي سبيكة من النيكل والتيتانيوم تتفرد بمزجها بين القوة (بسبب النيكل) والمرونة المشابهة للمطاط.

ويؤدي تعرض الإطار للضغط إلى تشوه في شكله، لكنه يعود إلى حالته الأصلية بسبب المواد التي صنع منها. وتتيح هذه الخاصية لإطارات «Metl» توفير ديناميكيات الضغط والارتداد المماثلة للإطارات الهوائية التقليدية.

الجمع بين التيتانيوم ومرونة المطاط يوفر امتصاص الصدمات والمتانة بفضل تقنية «النيتينول» التابعة لناسا (ميتل)

مميزات أخرى

يؤدي تغليف زنبرك «النيتينول» بمادة مطاطية متعددة إلى تكوين جدران جانبية شفافة وإلى أن يكون مداس الإطار (وهو المطاط الموجود على الإطار الذي يلامس الطريق) قابلا للاستبدال.

ومن اللافت أيضا أن إطار «Metl» يتطلب فقط نصف الكمية من المطاط التي يتطلبها إطار العجلة الاعتيادي. وفي حين أن مداسه قد يحتاج إلى الاستبدال بعد نحو 8000 كلم إلى 12000 كلم، فإن الإطار الأساسي مصمم ليدوم طوال حياة الدراجة نفسها.

يؤدي الضغط إلى تشوه في مادة «النيتينول» بداية ولكنه يعود في النهاية إلى شكله الأصلي (ميتل)

تقنية مستلهمة من «ناسا»

يُطلق على هذا النهج المبتكر اسم تقنية «SMART» أي (Shape Memory Alloy Radial Technology) ولا يهدف إلى إعادة تعريف معايير الدراجات فقط، بل أيضاً يمتد ليشمل مجموعة واسعة من المركبات على الطرق الوعرة.

وفي حين أن هذه التكنولوجيا صممتها وكالة «ناسا» في الأصل لمواجهة التحديات التي تواجهها الرحلات الاستكشافية خارج كوكب الأرض، وخاصة البعثات المريخية، فإنها وجدت تطبيقاً تحويلياً على الأرض.

إطارات دون هواء (ميتل)

يرى الخبراء أن هذه التصميمات المستقبلية قد توفر مرونة في الصلابة من خلال السماح بتضخم الهواء المتحكم فيه، ما يجعلها تعمل بشكل شبيه للهواء المضغوط.

مثل هذه التطورات في تكنولوجيا الإطارات، بما في ذلك التخلص من الإطارات المسطحة، والمراقبة الروتينية لضغط الهواء، وانخفاض احتياجات الصيانة، تشير إلى قفزة هائلة في عالم ركوب الدراجات.


موقع كتاكيت موقع منوع ننقل به أخبار ومعلومات مفيدة للمستخدم العربي. والمصدر الأصلي هو المعني بكل ما ورد في مقال إطارات دون هواء… طُورت بالتعاون مع «ناسا»

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى