Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
اخبار منوعة

إصابة نيمار تقلق البرازيليين… وتوجع الهلاليين

ننقل لكم في موقع كتاكيت موضوع (إصابة نيمار تقلق البرازيليين… وتوجع الهلاليين )
نتمنى لكم الفائدة ونشكر المصدر الأصلي على النشر.

أوقفت الإصابة التي تعرض لها النجم البرازيلي نيمار في مباراة منتخب بلاده ضد أوروغواي، البرازيليين والهلاليين على قدم واحدة، ما بين منتخب قلق ونادٍ متوجع، في انتظار ما ستسفر عنه الفحوصات الطبية، التي ستكشف حجم خطورتها ومدة غيابه عن الملاعب.

وتترقب وسائل الإعلام العالمية تصريحاً رسمياً من الاتحاد البرازيلي لكرة القدم بخصوص الإصابة وتأثيرها، والمدة التي سيغيبها لاعب الهلال السعودي عن الملاعب.

وتعرض نيمار (31 عاماً) للإصابة في الدقائق الأخيرة من الشوط الأول للقاء الذي جمع «السليساو» بمضيفه أوروغواي بملعب سينتيناريو بالعاصمة مونتيفيديو، وذلك بعد تبادل الكرة مع نيكولاس دي لا كروز على الجانب الأيسر، بالقرب من دائرة الوسط، ليتعرض اللاعب لإصابة بالتواء في ركبته اليسرى، ويستلقي على الأرض حتى تلقى العناية الطبية، لكن الأمور لم تتحسن، ليغادر اللاعب أرض الملعب على نقالة، ومن ثم غادر الاستاد متكئاً على عكازين مع وضع حماية لساقه اليسرى، حيث من المقرر أن يخضع لمزيد من الاختبارات في ساو باولو.

إصابة النجم البرازيلي أثارت قلق عشاقه (رويترز)

ورغم القلق بشأن الإصابة، رأى طبيب المنتخب البرازيلي، «رودريغو لاسمار» أنه من الضروري انتظار نتائج الفحوصات لمعرفة الوضع الحقيقي وما إذا كانت الأربطة قد تأثرت.

وقال لاسمار في تصريحات أبرزتها صحيفة «موندو ديبورتيفو» الإسبانية: «لقد أجرينا جميع الاختبارات. وسيتم تكرار هذه الاختبارات (الأربعاء). ستكون هذه الـ24 ساعة مهمة لمعرفة كيفية استجابة الركبة والتورم الذي ستحدثه، وستحدد الأشعة التشخيص النهائي. من السابق لأوانه القول ما إذا كانت إصابة في الرباط أم لا، سننتظر الفحوصات بهدوء ونقيمها بهدوء، وبمجرد أن يكون لدينا تعريف سنخبركم».

ونشر نيمار، على شبكات التواصل الاجتماعي، منشوراً يحتوي على مقطع من الكتاب المقدس، محاولاً التعبير عن الثقة في تعافيه.

وفي المؤتمر الصحافي عقب المباراة، أوضح رودريغو بايفا، مدير الاتصالات بالاتحاد البرازيلي لكرة القدم، أن الإصابة «مقلقة»، لكنه لم يذكر أي تفاصيل أخرى.

أما قائد المنتخب البرازيلي، ولاعب مانشستر يونايتد كاسيميرو، فقال: «إذا اضطر إلى مغادرة الملعب بهذه الطريقة، فيجب أن يكون الأمر جدياً. أتمنى ألا يكون الأمر صعباً. نيمار ظل يعاني من الإصابات، وعندما بدأ في استعادة إيقاعه، أصيب مرة أخرى».

ولم يسبق للنجم البرازيلي أن تعرض لأية إصابة في ركبته، فكل إصاباته السابقة تنوعت بين مشاكل عضلات الفخذ الرباعية أو الكاحلين أو الأضلاع أو الظهر، وفي حالة تعرض الأربطة لأضرار مؤسفة، فسيكون الموسم قد انتهى بالنسبة للاعب البرازيلي، الذي سيعود في الصيف المقبل على أقرب تقدير.

وبحسب صحيفة «غلوبو» البرازيلية، فإن الشكوك الأولية تشير إلى أنها إصابة خطيرة، إذ قالت إن نيمار لم يتمكن من الدخول إلى غرفة تبديل الملابس مع نهاية الشوط الأول، وغادر الملعب بمساعدة، مشيرة إلى أن «الإصابة هي عبارة عن التواء خطير في الركبة، وأن نيمار خرج باكياً من الألم، بانتظار مزيد من الفحوصات للوقوف على مدى خطورة إصابته».

بدورها صحيفة «ليكيب» الفرنسية أشارت إلى أن طبيب «السيليساو» رودريغو لاسمار الذي أجرى عملية جراحية لمشط قدمه اليسرى في 2018، قفز من على مقاعد البدلاء متوجهاً إلى نيمار، قبل أن يطلب من المدرب إجراء التغيير فوراً.

نيمار متألما على النقالة الطبية (إ.ب.أ)

ونقل فيليبي بريسولا، مراسل قناة «سبورت تي في»، التشخيص الأول من الاتحاد البرازيلي، الذي ذكر أن الإصابة هي «التواء خطير في الركبة»، مضيفاً أنه «علينا الانتظار 24 ساعة قبل معرفة طبيعة الإصابة وخطورتها»؛ لكن كاسيميرو، زميل نيمار، عبّر عن بعض التشاؤم في تصريحات لقناة «تيفي غلودو»: «لكي يغادر الملعب، يجب أن يكون الأمر جدياً. إنه لأمر فظيع أن نراه يعاني من سلسلة من الإصابات. آمل ألا يكون الأمر سيئاً كما يبدو».

وانضم نيمار إلى نادي الهلال السعودي في أغسطس (آب) الماضي، بعد ستة مواسم قضاها في باريس سان جيرمان، واجه خلالها العديد من المشاكل الطبية.

وفي كأس العالم 2022 بقطر، أصيب نيمار في المباراة الأولى ضد صربيا وعاد في دور الـ16، لكنه لم يتمكن من منع البرازيل من الخروج من البطولة أمام كرواتيا بركلات الترجيح. وفي العام الحالي شارك نيمار في عدد قليل من المباريات، حيث أبعدته إصابة خطيرة في كاحله الأيمن عن الملاعب لمدة ستة أشهر بين مارس (آذار) وسبتمبر (أيلول)، وعاد، وقبل بضعة أسابيع حيث خاض 5 مباريات فقط بقميص الهلال بواقع ثلاث مباريات بالدوري واثنتين بدوري أبطال آسيا، وفيهم سجل هدفاً وحيداً وصنع هدفين. كما حضر في مباراتي منتخب بلاده البرازيل في فترة التوقف في سبتمبر الماضي ضد كل من بوليفيا (سجل هدفين) وبيرو، ثم مباراتي فترة التوقف الحالية ضد فنزويلا وأوروغواي، التي تعرض فيها للإصابة.


موقع كتاكيت موقع منوع ننقل به أخبار ومعلومات مفيدة للمستخدم العربي. والمصدر الأصلي هو المعني بكل ما ورد في مقال إصابة نيمار تقلق البرازيليين… وتوجع الهلاليين

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى