Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
اخبار منوعة

«أوفيليا» تضرب السواحل الأميركية وتتسبب بانقطاع الكهرباء في نورث كارولينا وفيرجينيا

ننقل لكم في موقع كتاكيت موضوع («أوفيليا» تضرب السواحل الأميركية وتتسبب بانقطاع الكهرباء في نورث كارولينا وفيرجينيا )
نتمنى لكم الفائدة ونشكر المصدر الأصلي على النشر.

أعلن المركز الوطني للأعاصير في الولايات المتحدة أن العاصفة المدارية «أوفيليا» تشكلت قبالة السواحل الأميركية المطلة على وسط المحيط الأطلسي، متوقعاً هطول أمطار غزيرة وفيضانات ورياحاً عاتية.

وضربت «أوفيليا» في وقت مبكر من اليوم (السبت)، سواحل ولايتي نورث كارولينا وفيرجينيا في الولايات المتحدة، حيث تعاني الولايتان من انقطاع التيار الكهربائي مع تهديدات بالفيضانات والعواصف، بحسب شبكة «سي إن إن».

وكان حاكم ولاية فيرجينيا غلين يونجكين قد أعلن حالة الطوارئ، في حين تسبب الطقس في إلغاء فعاليات في عطلة نهاية الأسبوع، وأُغلقت المدارس مبكراً.

ومن المتوقع أن تحمل «أوفيليا» أمطاراً غزيرة عبر مساحة كبيرة من وسط المحيط الأطلسي، بما في ذلك ميريلاند وديلاوير ونيوجيرسي ونيويورك، ابتداء من صباح اليوم وتستمر حتى نهاية الأسبوع.

وتوقع المركز الوطني للأعاصير في أميركا أن تتحمل المناطق الساحلية في ولاية كارولينا الشمالية العبء الأكبر من التأثيرات حيث تستعد العاصفة الممتدة للوصول إلى اليابسة في وقت مبكر من اليوم.

يتحدى رواد الشاطئ الطقس ويمشون على طول الممشى الخشبي في فيرجينيا (أ.ب)

وقال مركز الأعاصير ليل الجمعة – السبت، إن مركز الإعصار يقع على بعد نحو 55 ميلاً جنوب غربي كيب لوكاوت بولاية نورث كارولينا، وكانت سرعة الرياح القصوى لـ«أوفيليا» تقترب من 70 ميلاً في الساعة. وكانت العاصفة تتحرك بسرعة نحو 12 ميلاً في الساعة، ومن المتوقع أن تتجه شمالاً على طول الساحل الشرقي خلال عطلة نهاية الأسبوع حيث تضعف بعد وصولها إلى اليابسة.

وانقطعت الكهرباء عما يقرب من 40 ألف منزل وشركة في أنحاء نورث كارولينا وفيرجينيا في وقت مبكر من السبت، وفقاً لموقع تتبع المرافق «PowerOutage.us».

تقترب العاصفة الاستوائية «أوفيليا» من ولاية كارولينا الشمالية وكارولينا الجنوبية وفيرجينيا بالولايات المتحدة في هذه الصورة من القمر الاصطناعي للطقس التابع للإدارة الوطنية للمحيطات والغلاف الجوي (NOAA) (رويترز)

وحذر مركز الأعاصير من أن «مزيج العواصف الخطيرة مع المد والجزر سيؤدي إلى غمر المياه للمناطق الجافة عادة بالقرب من الساحل بسبب ارتفاع منسوب المياه التي تتحرك إلى الداخل من الخط الساحلي».

وأمس (الجمعة)، بدأت المجتمعات المحلية على طول ساحل ولاية كارولينا الشمالية تشهد بالفعل فيضانات على الطرق.

وفي نيو برن، التي تقع على طول نهرين في ولاية كارولينا الشمالية على بعد نحو 120 ميلاً شرق رالي، غمرت المياه الطرق ووصلت المياه إلى الداخل مع ارتفاع مستويات المياه في منطقة وسط المدينة، حسبما قال مسؤولو المدينة على «فيسبوك». وتظهر الصور المنشورة على صفحة المدينة حديقة أطفال غمرتها المياه وبطّاً يطفو في الشارع على مياه الفيضانات.

تكتسب العاصفة الاستوائية «أوفيليا» قوة مع تحركها نحو ساحل ولاية كارولينا الشمالية يوم الجمعة مما يبشر بعطلة نهاية أسبوع مليئة بالأمطار الغزيرة والرياح في جميع أنحاء وسط المحيط الأطلسي (أ.ب)

وقال مركز الأعاصير إن «أوفيليا» في طريقها للتحرك عبر شرق ولاية كارولينا الشمالية، ثم تتوجه إلى جنوب شرقي فيرجينيا، قبل التوجه شمالاً عبر شبه جزيرة دلمارفا يومي السبت والأحد.

وبينما تهدد العاصفة بإغراق المناطق الساحلية بأسوأ الرياح والأمطار، فإن بعض المجتمعات الداخلية في جنوب نيو إنغلاند ستظل تشهد آثاراً.

وقال مركز الأعاصير: «الأمطار الغزيرة الناجمة عن هذا النظام يمكن أن تنتج وميضاً كبيراً محلياً، وتؤثر الفيضانات في المناطق الحضرية على أجزاء من ولايات وسط المحيط الأطلسي من نورث كارولينا إلى نيوجيرسي حتى يوم الأحد».

وحذر مركز الأعاصير من أن العاصفة يمكن أن تجلب أيضاً أمواجاً خطيرة وتيارات تمرق على طول الساحل الشرقي خلال عطلة نهاية الأسبوع.

ومن الممكن حدوث ارتفاع يتراوح من 1 إلى 5 أقدام في بعض المناطق، خاصة في الخلجان والأنهار من جميع أنحاء سيرف سيتي بولاية نورث كارولينا، إلى مدخل ماناسكوان على شاطئ نيوجيرسي.




موقع كتاكيت موقع منوع ننقل به أخبار ومعلومات مفيدة للمستخدم العربي. والمصدر الأصلي هو المعني بكل ما ورد في مقال «أوفيليا» تضرب السواحل الأميركية وتتسبب بانقطاع الكهرباء في نورث كارولينا وفيرجينيا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى